مشاهدة النسخة كاملة : القرآن أول كتاب صور النفس البشرية بأمراضها وأشفيتها


الجهاد
06-10-2014, 04:37 PM
هذه الأسئلة موجهة من أجانب غير مسلمين


ما أشكال الإعجاز الموجودة في القرآن الكريم والأحاديث النبوية؟


الإجابة :


للإعجاز في القرآن أشكال كثيرة منها القديم و منها الحديث العصري وكذلك السنة النبوية ، ومن ذلك على سبيل المثال لا الحصر :


1. الإعجاز العلمي : وهو مطابقة ما جاء في القرآن والسنة مع العلم الحديث وينقسم إلى إعجاز طبي – إعجاز فلكي – إعجاز نباتي – إعجاز فيزيائي – إعجاز كيميائي – إعجاز رياضي

2. الإعجاز اللغوي : نزل القرآن بلغة العرب وتحداهم الله أولاً أن يأتوا بعشر سور من مثله فعجزوا ، فتحداهم أن يأتوا بسورة واحدة فعجزوا ، أيضا فتحداهم أن يأتوا بآية واحدة من سورة من مثله فعجزوا جميعاً


3. إعجاز بياني : فقد سبق القرآن ولم يلحقه أحد في الصور البيانية البديعة من التشبيهات الرائعة والكنايات السامية والإصطلاحات الراقية والصور البلاغية بكافة أنواعها التى أذهلت أساطين البلاغة قديماً وحديثاً في تركيبها ووضوحها وعلو مداركها

4. الإعجاز الموسيقي : لألفاظ وعبارات وآيات القرآن جرس موسيقي تنتشي به الأذن عند سماعه مع أنه ليس شعراً ولا نثراً ولكن له تأثير لا يستطيع أحد إنكاره أو جحوده في نفوس السامعين وصدور المؤمنين


5. الإعجاز النفسي : فالقرآن الكريم هو أول كتاب صور النفس البشرية بخلجاتها ومشاعرها وأمراضها وأشفيتها وخاطبها خطاباً مباشراً أصغت إليه النفس وله تأثير عظيم في نفوس سامعيه حتى أنه يغنيهم عن الذهاب إلى العيادات النفسية واستخدام المهدئات والأدوية الكيماوية بما يكسبه للنفس من طمأنينة وهدوء وراحة نفسية وسكينة ورباطة جأش وقوة عزيمة ، ويقضي على كل القلاقل والإضطرابات والتوجسات النفسية بمجرد المداومة على قراءته أو سماعه لفترة من الزمن ، حتى أننا نجد كثيراً من غير المسلمين يلجأون إلى سماعه حتى ولو كانوا مجيدين للعربية وتتحقق لهم السكينة والطمأنينة وتنشرح صدورهم وتذهب الإكتئابات والقلاقل من نفوسهم إلى غير رجعة بمجرد فعلهم لذلك

6. الإعجاز الإعلامي : فإن القرآن هو وحده الذي نقل الأخبار الصادقة التى يصدقها العقل ويثبتها صحيح النقل عن الأمم السابقة وهو الكتاب الوحيد الذي أخبر عن أشياء غيبية لم تحدث في الكون وأخبر عن زمن حدوثها وكيفية حدوثها إلى يوم القيامة ، ولم يستطع أحد حتى من عتاة المكذبين أن يكذب خبراً منها أو يجده غير صحيح


وهكذا نجد أن فروع الإعجاز القرآني تعددت فروعها وتنوعت أبوابها وحصرها في هذا النطاق الضيق أمر صعب وعسير

ومن أراد المزيد من ذلك فعليه كتب الإعجاز القرآني وهي متوفرة وميسرة لطالبها في المكتبات الرسمية لمن يريد الإطلاع والمكتبات التجارية لمن يريد إقتناءها، وكثير منها مترجم إلى كثير من اللغات الحية أو مكتوب بلسان أهل هذه البلاد غير العربية

وبالطبع لا ننسى الإشارة إلى مواقع بيان الإعجاز بالقرآن والسنة والمنتشرة على شبكة المعلومات وقد ذكرنا عددا كبيرا منها بكتابنا "دعوة الشباب العصرية للإسلام"{1}

{1} اضغط هنا لتحميل وقراءة كتاب {دعوة الشباب العصرية للإسلام} مجاناً (فقط للاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط 7%C8%20%C7%E1%DA%D5%D1%ED%C9%20%E1%E1%C5%D3%E1%C7% E3&id=108&cat=5)


فقط للاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط 5%E4%D3%C7%E4%20%C7%E1%E3%DA%C7%D5%D1&id=559&cat=2

منقول من كتاب {حوارات الإنسان المعاصر}
اضغط هنا لتحميل الكتاب مجاناً (فقط للاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط)

فقط للاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط

فقط للاعضاء المسجلين يمكنهم رؤية الروابط